رغم الكثير من التحذيرات التي تطلق عن مضار التدخين، الا أنّ نسبة المدخنين في ازدياد. واللافت أنّه رغم آثاره السيئة على الحنجرة والأحبال الصوتية والتنفس، الا أنّ الكثير من نجوم الغناء العرب هم من المدخنين. ورغم أنّه يُفترض أن يحافظوا على صوتهم الذي هو أساس نجاحهم وشهرتهم، الا أنّهم يضربون بنصائح الأطباء عرض الحائط. ويعتبر أهم نجوم ونجمات الغناء في العالم العربي من المدخنين أشهرهم عبدالله الرويشد. رغم أنّ صوته من أجمل الأصوات العربية، الا أنّه يدخّن بشراهة. وصرّح قبل فترة أنّ التدخين لا يضرّ بالصوت حين قال: “أما عن التدخين الذي يقال إنّه مضرّ بالصوت، فلا أرى فيه أي ضرر. “وهذا صوتي من عمر وسنين ما تغيّر”".

 
أيضاً، يعتبر جورج وسوف وفضل شاكر ومعين شريف وزياد برجي من المدخنين. وكذلك وائل كفوري الذي صدم المشاهدين في برنامج “شط بحر الهوى 2″، إذ ظهر في أكثر من مشهد وهو يدخن ويتشاجر مع مايا دياب عندما كانت تناقشه خلال إحدى حلقات البرنامج عن مضار التدخين ودعمها لقانون منع التدخين في الأماكن العامة في لبنان.

 

 

“بحّة” أصالة بسبب التدخين!

لا يقتصر التدخين على الفنانين الرجال. المغنيات العربيات هنّ من المدخنات كشيرين عبد الوهاب، ونوال الكويتية، وأسماء المنور. حتى أصالة التي يعرف عنها اعتزازها بصوتها وتعتبر صاحبة أجمل صوت في العالم العربي، هي مدخنة سابقة. في الماضي، كانت تدخن بشراهة لكنها أقلعت عن التدخين منذ فترة. وقد سبق أن صرّحت أنّها كانت مدخنة لكنها توفقت رغم أنّ صوتها كان يملك “بحة” آنذاك على حد تعبيرها.

 

ماذا بين أصابع اليسا؟

أيضاً، اليسا هي من المدخنات، إذ ضُبطت وهي تمسك سيجارة بيدها خلال تصوير كليب أغنية “بتمون”. يومها، أُرسلت صور للصحافة من كواليس التصوير مع المخرج وليد نصيف وكانت اليسا تمسك سيجارة بين أصابعها. وقامت مجلة “الجرس” باصطياد تلك اللقطة وأفردت لها صفحة كاملة وكتبت تعليقاً: “ماذا بين أصابع اليسا؟”. هذا الأمر أغضب الفنانة اللبنانية كثيراً. ورغم وجود صورة تؤكّد أنّ اليسا تدخن، الا أنّ الأخيرة كتبت منذ فترة على حسابها الخاص على تويتر تعليقاً على قرار قانون منع التدخين في الأماكن العامة مفاده: “الحكومة يجب أن تحدد أولويات عملها وجهودها. هذا الكلام آت من شخصية لا تدخّن. لو فقط تضع الحكومة جهودها من أجل تصليح الأمور المهمة في البلد كما قامت بالجهود من أجل قانون عدم التدخين”. هذه التغريدة فُسِّرت على أنّ إليسا أقلعت ربما عن التدخين.

 

 

يارا بالجرم المشهود في الجزائر

يارا صاحبة الصوت العذب صدمت جمهورها بخبر تدخينها منذ حوالي سنتين عندما نشرت الصحافة الجزائرية أنّ الشرطة تدخّلت لإجبار يارا على إطفاء سيجارتها. كان ذلك خلال يوم رمضاني، عندما كانت الفنانة اللبنانية تدخّن في السيارة، ما أزعج السائق الذي طلب منها إطفاءها، فلم تفعل واستنجد بالشرطة. الا أنّ يارا نفت ذلك في الصحافة اللبنانية، مؤكدة أنّها لا تدخّن في الأيام العادية حتى تدخن في رمضان، نافية كل ما كُتب عنها في الصحافة الجزائرية.

 

عاصي يكسر قانون منع التدخين في مطعمه!

عاصي الحلاني هو الآخر من المدخنين، كما يدخّن النارجيلة. ومنذ فترة، تعرّض الفنان اللبناني لموجة انتقادات واسعة عبر مواقع التواصل الاجتماعي بعدما نشر صوراً له برفقة أصدقائه في مطعمه في منطقة “فردان” في بيروت وبدا فيها وهو يدخن النارجيلة كاسراً بذلك قانون منع التدخين في لبنان الذي أقرته الحكومة اللبنانية منذ فترة. وكتب المنتقدون جملة “عاصي الحلاني يخرق قانون منع التدخين يومياً في مطعمه في فردان. بيكفي انك لبناني” في إشارة الى أغنيته الشهيرة “بيكفي انك لبناني”.

 



April 24th, 2013 - 02:25 PM بوكمارك